مصر ثالث أكبر مستورد للوبيا من البرازيل

حجم واردات البلد العربي من اللوبيا البرازيلية يصل إلى 2,8 مليون دولار، خلال الفترة ما بين يناير – يوليو من العام الحالي. وحسب رئيس الهيئة المسؤولة عن القطاع فإن مصر تعد من كبار الدول المستهلكة والمصدرة للسلعة.

Isaura Daniel
isaura.daniel@anba.com.br

ساو باولو – احتلت مصر المرتبة الثالثة في قائمة الدول المستوردة للوبيا المنتجة في البرازيل، خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي، وفقاً للبيانات الواردة في النظام الإحصائي (Cemex Stat) التابع لوزارة الإقتصاد.هذا وقد بلغ حجم الواردات المصرية من اللوبيا البرازيلية ما قيمته 2,8 مليون دولار أمريكي، خلال الفترة ما بين يناير – يوليو، أي ما يعادل ستة أضعاف حجم الواردات من هذه السلعة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، عندما استورد البلد العربي بقيمة 442,5 ألف دولار أمريكي من اللوبيا البرازيلية.

وحول هذا الموضوع قال “مارسيلو لوديرس”، رئيس “الرابطة البرازيلية لمنتجي اللوبيا والبقوليات والمحاصيل الخاصة” (IBRAFE): “إضافة إلى كونها من كبار الأسواق المستهلكة للبقوليات، فإن مصر تعد من أهم أقطاب التواصل مع بلدان المنطقة”. وأضاف أنه من المنتظر أن تواصل هذه الصادرات نسقها الإيجابي، توازياً مع الجهود الرامية لتعزيز العلاقات الثنائية، ومع الدعم الذي يتلقاه هذا المجال من القطاع العام.

هذا وقد بلغ إجمالي الصادرات البرازيلية من اللوبيا ما قيمته 57,1 مليون دولار أمريكي، خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي، أي ما يعادل زيادة بمعدل 34% بالمقارنة مع الفترة نفسها من عام 2018، عندما بلغ حجم المبيعات قيمة 42,7 مليون دولار أمريكي. وأكد “لوديرس” أن النمو الذي يشهده هذا المجال الإقتصادي هو ثمرة من ثمار خطة العمل التي بوشر بتنفيذها سنة 2017، عندما كانت البرازيل تمتلك فقط صنفاً وحيداً من اللوبيا للتصدير.

وقد قامت “الرابطة البرازيلية لمنتجي اللوبيا والبقوليات والمحاصيل الخاصة”، بالتعاون مع الغرفة القطاعية لمنتجي اللوبيا، ووزارة الزراعة والثروة الحيوانية والتموين، بلفت الإنتباه إلى هذه السوق من البروتينات النباتية، وبدأت بالإتصال مع مؤسسات المجال البحثي، كالمعهد البرازيلي للأبحاث الزراعية والحيوانية (EMBRAPA)، والمعهد الزراعي في كامبيناس (IAC)، والمؤسسة الزراعية في بارانا (IAPAR)، وزودتهم بالمعلومات حول مختلف الأصناف التي يرتفع الطلب عليها، داخل البرازيل وخارجها. وحول هذا الموضوع قال “لوديرس”: “في عام 2018 صدرنا ثمانية أصناف إلى أكثر من 70 دولة”.

وحسب رئيس “الرابطة البرازيلية لمنتجي اللوبيا والبقوليات والمحاصيل الخاصة” فإن النمو الهائل في إستهلاك البروتينات النباتية جعل من البرازيل نجمة ساطعة من نجوم هذا القطاع. وقال: “لقد تمكنا من زيادة الإنتاج، دون زيادة المساحة المزروعة، وذلك بفضل إستخدامنا لأحدث التقنيات المتوفرة في هذا المجال”. وحسب بيانات “الشركة الوطنية للتموين” (CONAB) فقد أنتجت البرازيل 2,5 مليون طن من اللوبيا، من محصول 2015/2016. بينما بلغ إنتاج محصول 2018/2019، ثلاثة ملايين طن، وفقاً للإحصاءات الأخيرة.

ويهدف القطاع، في سياق الخطة الوطنية للبقوليات التي أعلن عنها في العام الماضي، إلى زيادة حجم الصادرات لتصل إلى 500 ألف طن سنوياً، في غضون عشرة أعوام. وحول هذا الموضوع قال “لوديرس”: “إن الرابطة البرازيلية لمنتجي اللوبيا والبقوليات والمحاصيل الخاصة، والمجلس البرازيلي اللوبيا والبقوليات (CBFP)، يعملان معاً لتحقيق هذا الهدف في غضون خمسة أعوام”. وتشير بيانات النظام الإحصائي (Cemex Stat) أن البرازيل صدرت 86 ألف طن من اللوبيا خلال الفترة ما بين يناير – يوليو من العام الجاري.

وأكثر الدول استيراداً للوبيا البرازيلية خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الجاري هي فيتنام، التي بلغت قيمة وارداتها 26,9 مليون دولار أمريكي. تلتها الهند بقيمة 16,8 مليون دولار أمريكي. وتضم قائمة العشرة الأوائل، إضافة لهذين البلدين ومصر، كل من: الباكستان، وتايوان، واندونيسيا، وتايلاند، وتركيا، والبرتغال، ونيبال. وتدرج الإمارات والجزائر في قائمة الدول الثلاثين الأكثر استيراداً للوبيا البرازيلية.

ترجمة صالح حسن

منشورات ذات صلة